Tuesday, December 30, 2008

أجازة


نحتاج اوقات لأن نرحل
رغماً عنا او بإرادتنا

فقط

النتيجة واحدة

رحيل
................

سأرحل بعض الوقت

دومتم بخير جميعاً

Tuesday, December 9, 2008

أحلام مشتاقة

تحديــــث
الجديد على مدونة همسات (كلام البنات سابقا) تدوينة بعنوان

هاهو ذا يأتى من بعيد تحيط به هالة دفء نابعة من قلبه المشتاق تنير وجهه ابتسامة حانية تمحو عنها قسوة الحياة , ونظرات عميقة تخترقها فتتلاشى في عينيه فتذوب ملامحهما معا
يقترب بهدوء يمسك يدها تتركها له يضغط بقوة عليها ويُقبلها ويُقبل جبينها
من حولهم اضاءة خافتة ونغمات هادئة لها صدى مختلف كأنها تتحدث وتحكى عن كل حكايات الحب السابقة يجذبها ليرقصا معاً رقصات عاشقة فأضافوا لحن جديد لحكاية حب جديدة
تشرق الشمس ويتسلل ضوء النهار لحجرتها فتستيقظ من نومها مبتسمة تشعر بارتياح نفسي واطمئنان يهدئ روحها الحائرة

ياله من احساس رائع تحتار فى وصف تلك المشاعر الدافئة حين تستيقظ فى صباح ليلات رقصهما الحالمة
تقضى نهارها مابين عملها واصدقائها زيارات للاقارب حياتها مزدحمة بالكثير تعشق الحياة بكل مافيها متفائلة هى

تعلم انها حتما ستقابله هذا الذى تراه فى ليلاتها الحالمة لعلها تحسه ذات يوم فى تلك الوجوه التى تراها فى ايامها المتشابة فتضحك حينما تسرح بخيالها وهى وسط اصدقائها فتتذكره فتلاحظ نظراتهم لها بتعجب فتلملم شتات نفسها تمنع ابتسامة تحاول الظهور رغماً عنها حين تتذكره
وفى تلك الليلة جائها كما تعودت بتلك الهالة الدافئة من حوله ورقصا سويا واثناء رقصهما همس فى اذنها همس لم تدرك له معنى منذ الوهلة الاولى وهمس من جديد وظل يردد رقم هاتف طوال رقصتهما معاً فاستيقظت من نومها فتحت عينيها بتعجب وقامت مسرعة من فوق سريرها الى مكتبها امسكت بقلم وورقة لتكتب هذا الرقم الذى ردده لها ولكن تباً لعقلها كيف له ان ينسى ولا يتذكر هاتفه هذا الخيط الوحيد الذى قد يدلها عليها ويصلها به سندت رأسها على مكتبها فى حزن وما ان لبثت فى وضع راسها حتى انتابتها حالة ضحك هيستيري كيف لها ان تفكر هكذا ؟ وبفرض انها قد جمعت وتذكرت هذا الرقم ماذا هي صانعة به؟ يالها من مجنونة حمقاء

حينها فقط ادركت ان ماهى فيه لا تعدو عن كونها مجرد احلام مشتاقة ليوم تصبح فيه حقيقة ملموسة فى واقعها الذى بات ينتظر مجيئه كل يوم
______________________
شكرا لعفراء على الصورة

Friday, December 5, 2008

فقط علامة تعجب !!!!


اتعجب كثيراً كيف بعد ان كانوا قريبون جداً وبعد ان كانوا يسكنون القلب
وبعد وجودهم الكامل فى تفاصيل حياتنا اليومية
بعد كل القرب والانس الذى سببوه لنا ذات يوم
بعد سمرنا فى ليالي مبهجة بعد سفرنا و ترحالنا معاً
بعد احلام كانت بيننا وضحكات تقاسمنها سوياً
ودموع مسحنها لبعضنا البعض
بعد ان كنا لا نتخيل حياتنا بدونهم
وكأن وجودهم شمعة تضئ لنا وشمس تبعث فينا دفئاً
وفرحة صافية تسعد القلب وبسمة حانية تخفف عنا احزان الحياة
اتسائل كيف يرحلون ويخلفون ورائهم جراحاً فى القلب الذى كانو يسكنوه يوماً ؟
كيف اننا بدونهم اكملنا حياتنا وكأنهم لم يكونوا بها ؟
فقط تركوا ذكرى يخالطها حنين وبعض من الالم شوقاً اليهم
او حزناً منهم او حتى حزناً علي فراقهم
كثيرون هم هؤلاء فى حياتنا احباء كانوا اواصدقاء
وقد نكون نحن هكذا فى حياة اخرين عن قصد اوغير قصد
فقط كل ما علينا ان نكون اكثر حرصاً عند رحيلنا
فلتكن ذكرانا قدر الامكان بسمة في قلوب من تركناهم
ولا تكن ذكرانا وجعاً لهم تدمع عيونهم من اجلها
فالفراق وما يتبعه من مشاعر مختلفة
من شوق وحنين وحزن والم وفقدان ووجع فى القلب
وذكريات تحرقنا اوقات وتمنحنا حياة اوقات اخرى
لا نملك امامه وامام قسوته وحنينه سوى علامة تعجب !!!!!

Sunday, November 30, 2008

عشرين سنة هيييييييه

1-12
عيد ميلاد صديقى واخى الصغير فى عالم التدوين
مصطفى او ساجى
صاحب مدونتي
سويت دريمز
اللى كل شويه يغير اسمها لما ياعيني المدونة اشتكت
ومدونة ازاز
اللى بجد بقرأ فيها لساجى اجمل مايكتب من قصص او فضفضة
فأنا دوما اجدني بين سطور كلماته الذى يسردها بقوة وبعمق
كل سنة وانت طيب ياساجى
ويارب اشوفك دكتور قد الدنيا وتخلص بقى من المذاكره وسنينها
وافرح بيك يوم فرحك امين يارب
واشيل عيالك ويقولولي ياعمتو ده انا هطلع عينهم

اصبر بس عليا هههههه
بجد كل سنة وكل لحظة وانت طيب
ربنا يكرمك ويوفقك فى حياتك
والله كبرت يامصطفى وبقى عندك 20 سنة
ومش هعرف اقولك ياصاصا بعد كده
وش بيطلع لسانه
ودي تورتة ملونة عشان كل واحد ياخد اللون اللي يحبه
مش تقلق هبعتلك تورتة كبيرة
انا عارفه بقى متغرب وكده ومش بتاكل ومتعذب
كل حد يجى هنا يعلق يسيب الهدية وجبة نبعتها لساجى فى غربته
ههههههههههه
هابى بيرث دى

Friday, November 21, 2008

رقصة


مرهقة هي تشعر بخمول منذ عدة ايام ارهاق نفسي قبل ان يكون بدني تنتابها حالة كسل غير عادية لا تقوى ان تحرك جسدها من مكان لاخر الا بعد معاناة وملل تظل تلعن فى كل شئ يضطرها لان تقوم من مكانها لاخر حتى فى عملها بعد ان كان الجميع يشهد لها بنشاطها غير العادى وتميزها لاحظ الجميع حالة الفتور التي اصبحت عليها فهي لاتبالي بعمل او تهاب مديراً فهي تعمل حسب حالتها المزاجية
هل يرجع هذا للزيادتها فى وزنها مؤخرا ؟؟؟ لعلها تفكر فى عمل بعض التمارين الرياضة كما كانت من قبل لكن حتى هذا قد يثير بعض التعب والارهاق فهى لم تعد تبحث سوى عن راحة ابدية فأصبحت يصيبها التعب من اقل مجهود لم تكن هكذا من قبل اصبح صعود السلم مشكلة كبرى والسير مشكلة اكبر بعد ان كان من هوايتها المفضلة تفكر طوال الوقت ويشغل عقلها الكثير من الامور, وقلبها مازال يتأرجح مابين اصدقاء واحباء يرحلون ويأتون, روحها معلقة بين السماء والارض مازالت تبحث عن حبيبها الذى فقد طريقه اليها
تجلس كعادتها امام شاشة الحاسب الالى تقضى الكثير من الوقت امامه لا يكلفها هذا مجهودا كبيرا فقط بعض القرأه التي اصبحت لا تقوى عليها ايضا حتي الكتابة اصبحت مرهقة لها فتعجز عن الكتابة اوقات كثيرة لمجرد انها تعاني من حالة كسل
تشعر بملل تقرر ان تستمع لبعض الموسيقى والاغانى الصاخبة لا تعلم بالتحديد من هذا المطرب هى فقط تريد ضوضاء صاخبة لتتوه بداخلها لتعلو وتعلو على صوت تفكيرها الذى لا يتوقف
قامت من امام الحاسب بعد ان بدأت الموسيقى ذهبت لغرفتها وقفت اما بعض اوراقها المبعثرة كحياتها فهي لا تفكر ابدا فى اعادة ترتيب تلك الفوضى التي تعم مكتبها و غرفتها فهكذا هى حياتها فلا بأس ان تكون هذه هي حالة اشياء تخصها
اخذت تتمايل بهدوء يميناً ويساراً على انغام تلك الموسيقى وعادت وهى مازلت تتمايل واذ بها ترفع من صوت الموسيقى اكثر واكثر ويزداد تمايلها بشده اصبحت تحرك يداها خصرها قدميها فى حركات هستيرية ترقص حيناُ وتمارس بعض التمارين الرياضية حيناً اخر تشعر بحرية وهي تتمايل اكثر فأكثر تقلد بعض حركات راقصي البالية تشعر بخفة فى حركتها كأنها تطير وتحرك جسدها فى رشاقة متناهية تفكر فيهم جميعا هؤلاء الذين احبوها او ظنوا انهم احبوها تسدل عليهم الستار وهؤلاء الذين ظنت انها احبتهم القت بهم خارج نطاق القلب اثناء دورانها حول نفسها , تدور بشكل اسرع واثناء دورانها تتناثر من عقلها الذكريات وتفرغ قلبها منهم جميعاً تنفض عنها بعض ملامحهم التي لا تزال عالقة بذاكرتها مازلت مستمرة فى الرقص تشعر بأنها وحدها فى الكون ملكة فرعونية كما كانت تتمنى دوما تحرك يداها فوق رأسها وتقف لحظات على اطراف اصابع قدميها تفكر عليها ان تستمتع بحياتها وحدها فقط القادرة على ذلك تخفض يداها وتستمر فى حركات الرقص الهستيرى شعرت بحرارة الجو رغم انها فى فصل الشتاء تخففت من بعض ملابسها و خاتمها كانت تشعر به يخنقها تعشق حريتها وتحررها من كل القيود قامت بتشغيل المروحة المعلقة فى سقف الحجرة فمنحتها بعض الهواء المنعش الذى ساعدها على زيادة حركتها وسرعتها تشعر انها اصفى من ذى قبل افرغت عقلها وقلبها وولدت من جديد يرن هاتفها تتجاهله تماما فلا تريد لاحد ان يخرجها من حالتها تلك يزداد رنين الهاتف ويزداد اصرارها على تجاهله فلتستمتع بحياتها رغما عن الجميع ستتجاهل كل مايؤرقها فقط ستحيي كما تريد وكما تحب ولتستمر فى الرقص رغما عن رنين هاتفها ورغماً عن الجميع

Sunday, November 16, 2008

كنت أعلم


كنت أعلم
أنى سأخط تلك الكلمات
كنت أعلم
أنى سأختم بحروفي تلك اللحظات
كنت أعلم
أنى سأضيف لقلبي بعض الجراحات
فلماذا بدأت؟
رغم يقيني الدائم من النهايات
أأمل منى في نهار جديد
بعد ليل دام لسنوات؟
لماذا.........؟
رغم يقيني الدائم من النهايات
أأمل منى في حلم جميل
ليحيى إحساس قد مات؟
لماذا..........؟
رغم يقيني الدائم من النهايات
عرضت قلبي لمزيد من السخافات؟
و وجهت إليه جديد الطعنات؟
لماذا...........؟
رغم توقعي لفراق اللقاءات ؟
وتوقعي بانتهاء همس الحوارت
ورغم يقيني الدائم من النهايات
كررت البدايات
ورضيت
بخوض تجربة جديدة
في عالم لا أكاد أحياه
حتى أفيق على آهات
وتصم أذني صراخات
وتصير تجربتى ذكريات
فتحرق فى قلبى بقايا نبضات

************************

11-2007

Saturday, November 8, 2008

امرأة عربية

الكلمات التالية كانت ردا على قصيدة بعنوان
فتاة غريبة للمدون الشاعر علاء سالم
وارجو ان يغفر تقصيرى
فأنا وان كتبت ملايين الكلمات فلن اصل بأحروفى الضئيلة
الى كتاباته الرائعة فقط فليعتبرها ردا على موضوع القصيدة
تحياتى وتقديرى للمدون علاء سالم ولكل مايخطه قلمه
هل ترضى أن تهوى
امرأة مجنونة؟
تهوى بجنون
تعشق بجنون
تحزن بجنون
تتنقل بين الحلم وأخر
بجنون
فأنا امرأة عربية
من كتب العشق هربت
وفى أزمنة الحب خٌلقت
أنا امرأة عربية
ملهمة شعراء فاقوا الوصف
رسموا لى بيوتا بسن وحرف
أنا شهرزاد الليالي العربية
وسندريلا الحكاوي الليلية
وأنا ليلى وعبلة
ولأجلى قامت حروبا أبدية
فأنا امرأة عربية
سمراء اللون
سوداء العين
بدوية
في عيني يسكن صبري
وأمام رجلي اظهر ضعفي
لكنى في الأصل
امرأة قوية
ولاني امرأة عربية
اتهموني وقالوا حجرية
أولا يدرون
أنى مهد الحضارات
أو لا يدرون
أنى ربيت أجيالا و رجالا
تخطوا الصعوبات
اتهموني وقالوا
كالثلج باردة وغبية
أولا يدرون
أنى حين أحب
أحب لبعد الحب
وأنى حين اعشق
اعشق فوق حدود العشق
فانا امرأة
على درب الحب تسير
وبين سحب العشق تطير
انقش اسم المحبوب
فوق جدار القلب
ارسمه حلما بين ثنايا العقل
اغرسه أملا أحييا به في الأرض
ولاني امرأة عربية
فأنا وحدي دون نساء الكون
مات لأجلى رجالا
قبل الموت بسنوات
وقامت لأجلى حروبا
صارت تاريخا وأمجاد

Saturday, October 25, 2008

حب مكتمل

تحديــــــــــث
لقاء مدوني الدقهلية الخامس
يوم الخميس الموافق6-11-2008 الساعه الرابعة عصرا
فى مكتبة بوكس اند بينزل بمدينة المنصورة



ماذا دهاها اليوم لم تنظر لمرأتها بتعجب وكأنها تراها للمره الاولى
لمن هذا الوجه الملئ بالتجاعيد وهذا الشعر الابيض؟
هل لها هذا الوجه وتلك الشعيرات؟
تبتسم ابتسامة يملأها الحزن حين تتذكر فجأة انها هي
ولكنها لم تعد فتاة العشرينات الجميلة كما عهدت نفسها
فقط هى لم تنظر لنفسها منذ كثير كانت تهرب من تلك اللحظه كثيرا
فمازال احساسها البكر كما هو برائتها ونقائها
احلامها وانطلاقها حماسها وتطلعها لغد رائع وحبيب منتظر
اه والف اه من هذا الحبيب التي اضاعت عمرها فى البحث عنه
كم كانت تتمنى ان تجده كما حلمت ورسمته فى خيالها
هذا الفارس الشجاع الذي يأتي على فرسه الابيض ليحررها من أسرها
ذلك العاشق المجنون بها الذي يجتاز كل الحصون من اجل عيونها
ذلك الرجل الذي ستحل من اجله ضفائرها لينساب شعرها الرائع على ظهرها
وترتدى له فساتينها التي اخفتها من الاعداء
حينما احتلوا مدينتها ونهبوا اشيائها الصغيرة واسروها
سترتديها له ليرقصا معا فى الليلة الاولى للقائهما
الذي سيخلد قصة حبهما وانتظارهما الطويلة
كم كانت احلامها وردية ورائعة
قالوا لها
لن يأتي فارسك النبيل فهو لا وجود له فقد هو في خيالك انت
لم تستمع اليهم ولم تأبه باحاديثهم السخيفة
كانت على يقين انها ستقابله فهي تعلم انه حتما يبحث عنها
ويجوب الارض شرقاً وغرباً من اجل ان يجدها
ويحررها
ويأسرها هو
فلا تشعر معه الا بمزيد من الحرية فى حبه اللامنتهى
تدقق النظر اكثر فى مرأتها فلا ترى سوى ابتسامة اكثر حزنا والماً
مرت سنواتها وضاع عمرها وهي تبحث عن هذا الحب المكتمل
الذي يرضي جنونها وتجده كما تمنت وحلمت وارادت
وحدها بقيت مع بقايا احلام وسراب لوهمها التي طالما عاشت له
هل كان الجميع على حق حينما كانوا ينهروها بشده
حين رفضت كل من ارادوا تحريرها
من اجل هذا الفارس الذى لم يأتي يوماً
هل تاه عنها فى الحياة وضل طريقه اليها؟؟
ام انه لم يكن له وجود سوى فى خيالها كما كانو يقولون لها؟
هل اخطأت حين رفضتهم جميعا من اجل وهم كان فقط فى خيالها هي ؟
لكنها لا تشعر بندم الان فهي خَلقت من اجل فارسها المنتظر
لم تخلق لرجل غيره ولانها كانت تعلم
انها لن تعطي لرجل غيره ما ستعطيه له
ولن تعشق رجل كما عشقته
فضلت انتظارها وحيدة حتي يأتي اليها أو ترحل هي اليه
******************************
انا بعتذر بشدة عن عدم ردى على التعليقات
وعن تقصيري مع الجميع الفترة دي
سامحوووني
وشكرا ليكو ربنا يخليكو ليه

Wednesday, October 8, 2008

عفواً...... لقد نفد رصيدكم معاً

تحـــديــــــــــــــث
اللقاء الرابع لمدوني الدقهلية
يوم الجمعة الموافق 17-10-2008 الساعة الرابعة عصرا
في مدينة المنصورة مكتبة بوكس اند بينز امام نادي جزيرة الورد
لمزيد من التفاصيل على جروب طبلية ولمبة جاز



استيقظت من نومها على صوت مذكر هاتفها ظناً منها انه المنبه فأمسكت به كى تغلقه وتكمل نومها
إذ بقلبها يرتجف لما يذكرها به هاتفها اللعين كأنها
قد نسيت انها هى من سجلت فيه يوم ميلاده كي يستقيظ من نومه على صوتها هي
القت بهاتفها بجوارها وافاقت من نومها واعتدلت فى جلستها على سريرها
وراح عقلها يسترجع كل ماكان بينهما ،،ماحدث لهما ،، وكيف افترقا
شعرت بحنين جارف اليه رغم ظنها انها قد نسيته
فابتسمت حين بدأت تتذكر تفاصيلهما معاً
تذكرت عادة الرسائل بينهما حينما كان احدهما يسافر
و كيف كانوا يتبادلونها طوال اليوم ليحكي كل منهم تفاصيل احداث يومه للاخر
اين هما ؟ مع من؟ متى سيعودا؟
امنياتها ان يكون هو معاها فى المرة القادمه التى تسافر فيها
ان تسير معه على شاطئ البحر
ان تجلس بجواره وهو يقود سيارته ليسافرا معاً فى كل الاوقات
فتجلس بجواره متأملة في الطريق تارة ومرااات كثيرة متأملة فيه هو
هاهي امنياتها الصغيرة معه تتحقق اخيرا
فيبتسم قلبها وتهمس له احبك
فيبتسم ابتسامته الساحرة وهو ينظر الى الطريق امامه
واذ بالسيارة تتوقف رويدا رويداً يمسك يدها ، يقبل جبينها احبك يقولها لها
تتردد في ان تتصل به فتمسك هاتفها وتأخذ قرارها في انها لابد ان تستمع لصوته واذ فجأة يأتيها صوتاً
عفوا لقد نفد رصيدك من الاحلام معه
فتفوق من غفوة حنينها على جرح كان
فهو جرح فقست هي فإزداد هو قسوة فتفرقا
ورغم كل ماكان فهي لا تلوم جرحه ولا حتى تلوم سخافاتها معه فكل منهما كان له طريق غير الاخر برغم كل التشابه كان هناك ايضا اختلافات فقط هي تتسائل كيف اقتربا لهذا الحد وظنا انهما عاشقين وقد اختار كل منهما طريق غير الاخر
وبعيدا عن كل الخلافات والاختلافات الا انها تكن له احترام وتقدير لم تستطع ان تكرهه يوما فهي تعرف جيدا انه لاطريق لهما سويا فلكل منهما قناعاته ومعتقداته التي لن يتنازل عنها

اليوم كل مافي الامر انها تذكرته تذكرت كيف كان الحب بينهما
وكيف كان قريب جدا رغم البعد
تفتقد حنانه وحنينه لها..... تفتقد جنونه وثورته..... تفتقد اختلافه وتميزه
تذكرت ايامهما الاخيرة وكيف كانت تعلم انهما سيفترقا حتما
كيف انها احتملت فكرة بعده عنها ،، ان تستيقظ من نومها فلا تنتظره يأتي
كيف انها لن تستمع لصوته رائعا لتقص عليه تفاصيل يومها
فتشكو له ضيقها وحيرتها
كيف انها لن تراه فيبتسم قلبها لرؤياه
وترفرف روحها فرحة به فتنطق عينها بما يجول فى قلبها له
كيف انها لن تجد رجل غيره يعطيها الحب مثلما فعل ،،,يصبر على جنونها
يحتوي حزنها ،،، ينسيها جراح الدنيا ،،، يحنو عليها
يقبل جبينها ويضمها طفلة صغيرة اليه سواه
فهي تعرف يقينا انه لا رجل مثله رأها كما كانت ترى نفسها
ولا استوعبها كما فعل
ولا يدا جففت دمعاتها مثل يده ولا احدا احتضن احلامها كما كان هو
وفى كل مره كان يبتعدا كانت تنهمر دمعات عينها
يرتجف قلبها لفكره الفراق يبنهما
ويعود حاملا اليها كل الشوق
فتستقبله بفرحة طفلة اعادوها الى ابويها ويعودا اقرب واقرب
ولكن مهما كان يقتربا فلم يكن لهما نقطة التقاء
تعلم انه احبها وهي ايضا ولكن كان لكل منهما طريقته المختلفة فى الحب
لذلك لم يكن لهما ان يتوحد امامهما طريق يجمعهما
هل لازال يذكرها ؟ يذكر همسها له بحبها، لون عينها، ابتسامتها حين كانت تلقاه
، فرحتها بوجوده فى حياتها ، امانها معه ،حنينها الدائم اليه
ام نسى كل ماكان بينهما ؟ هل نسى تفصيلهما معا ؟ هل يفتقدها اوقات ؟
فيغلبه الشوق اليها ويحاول الاتصال بها فيباغته صوتا هو الاخر
عفوا لقد نفد رصيدكم من الاحلام معا
فيلقى بهاتفه جانبا ويكمل حياته كأنها لم تكن بها ؟؟
افاقت من نوبة ذكراه على صوت امها يناديها كي تستيقظ تنبهت الى هذا المزيد من الوقت التي تقضيه فى افتقادها له احست بسخونة دموع قد هربت من عينها رغما عنها
وهى التي ظنت انها افرغت كل مالديها من دموع فى لحظات فراقهما
لم تشأ ان تمسحها بل تركتها تجف وحدها
فحتى دموعها كانت بينهما ذكرى فكما كان سببا فيها
كان دوما احن من يجففها لها حتى وان كان بينهما مسافات ومسافات
نفضت عنها ما تبقى من حنين اليه
ولملمت جراحها واخفتها فى عمق القلب كما كانت
اخذت نفسا عميقا
قامت تفتح نافذة حجرتها فغمرها دفئ شمس الخريف واحتضنت نورها
هاهو يوم جديد يمر عليها سيمر حتما كباقي ايامها
التي باتت متشابه جدا منذ ان افترقا

Wednesday, October 1, 2008

صورنا القديمة


مسكت صورنا القديمة

وإحنا صغيرين

لقيت الضحكة صافيه

والقلب مش حزين

والحلم لسه طالع

ضايع منه الأنين

وبالنا لسه رايق

مصابوش حزن السنين

وملامحنا بجد صادقة

مفيهاش خوف وحُرقة

وعيونا فيها لمعة

لمعة براءة وفرحة

و شوق لبكره

مستنينوا بكل لهفة

مهو احنا طبعا

فاكرينوا احلى

وجه بكره

وغيروا عدى

ومسكت صورنا القديمة

لاقيتنا مش إحنا
********************
البوست ده من شهر 5 اللى فات

Saturday, September 27, 2008

كل عام وانتي ياصغيرتي صديقتي


غريب امر هذه الدنيا عندما تجمعنا هنا
فى عالم افتراضي
نتعامل من خلف الشاشات
وعبر السطور والكلمات
فنشعر بأحزاننا وافراحنا سويا
نتشارك الضحكات والهمسات
نحتضن الاحلام ونمسح الدمعات
هنا سويا نحيا كل اللحظات
وانتى كنتي رغم البعد من القريبون للقلب
عرفتك هكذا منذ ان قرأت كلماتك فى مدونتك
ومنذ ان تحدثا للوهلة الاولى عرفت وقتها
انك قريبة جدا جدا
ورقيقة جدا
ونصيحتي يوم ميلادك
لا تجعلي الحزن يتمكن منك
تخلصى منه اولا بأولا
حتى لا يتشعب في خلايا روحك
ولا يكبر مع مر الايام والسنون
فهو ان تمكن صار كالاخطبوط
له الكثير من الايادى
ولن تستطيعى الخلاص منه
فلترحلي عنه رويدا رويدا
كل عام وانتي سعيدة
كل عام وانتي مع من تحبيينهم
كل عام وانتى ياصغيرتي صديقتي

Thursday, September 18, 2008

امبارح كان عمرى عشرين


امباااااارح كان عمري عشرين
وإذ فجأة ودون مقدمات لاقيتهم أربعه وعشرين
إمتى بقى وازاي وليه وكيف ولماذا وكل الأسئلة اللي ملهاش إجابات دي مش عارفه؟

أول مره أحس إن العمر بيجري بيه
وأنى بدأت اكبر فعلا من غير ما احقق اى حاجة من اللي كنت بحلم بيها
دنيا غريبة جدا فجأة بنلاقي نفسنا قدام تجارب كتير
مكنتش في حُسبنا بس اكيد على قد ما بنتألم منها
بنتعلم وبتضيف لينا كتير

كل سنة كنت بسأل نفسي سؤال لابد
منه يا ترى السنة الجاية هبقى عامله ازاي؟
وهيكون ايه جديد في حياتي ؟ ويا ترى هتتغير امتى ؟
وهحقق ايه من اللي انا كنت دايما بحلم بيه ؟
وتعدي سنة ورا سنة والاقيني زي ما أنا
مش عارفة اخرج من دايرة بلف فيها بقالي كتير
الخروج منها خروج عن مألوف والناس شايفه انه مش منطقي
أنا كمان بقيت اوقات بخاف اخرج منها وبرده مش عارفه اتأقلم
على اللف جوا الدايرة اللي الكل عايزني جواها

بجد مش قادرة صعبة قوووي الحياة بشكل أنا مكنتش مخططاله
او بحلم بيه بالعكس حياه دايما كنت خايفة انها تكون
السنة دي مش ناوية اسأل نفس السؤال بتاع كل سنه
لأني خلاص إجابته مبقتش تهمني كتير ومبقتش هتفرق
كل الأيام بقت شبه بعض اصلا مبقتش مستنية حاجة تحصل
لا حلوة ولاوحشة مستنية بس الأيام تخلص
ايه يعني لما الواحد يعيش اليوم بيومه
مش هتفرق كتير اني افضل اخطط اواحلم

لاء هحلم بس مش عشان احقق اللي بحلم بيه بس عشان
انا احلامي بقت مجرد هروب مش اكتر طريق بهرب ليه
احقق فيه كل اللي معرفتش احققه فعلا
هحلم عشان اسرق من الدنيا لحظات قليلة اعيشها زي ما أنا عايزه
عشان تصبرني على واقع انا بقيت عايشة فية تأدية واجب
و وجودي فية أمر لا فرار منه ومش بإيدي

دايما مكنتش بعرف اتخيل نفسي غير وانا فى
العشرينات جايز لاني دايما مكنتش بعرف احلم لابعد من كده
بتمنى اموت صغيرة مش عايزه اكبر عن كده
مش عايزه احتاج لحد في يوم
عايزه لاخر يوم فى عمري محتجش لحد يبقى معايا

احساس من زمان مسيطر عليا اني هكمل لوحدي حياتي من غير حد
مأقلمة نفسي جدا بس كنت دايما راسمه لنفسي وضع تاني اكمل فيه
مكنتش عايزه اكمل حياتي هنا في البلد
نفسي اسافر اعيش في مكان كبير اتوه فيه اعيش فى شقة لوحدي
ومحدش يكون ليه دعوه بيه اتجوزت متجوزتش
حياتى بقى وانا حره فيها من غير تدخل من حد

كل حد بيكلم من وجهة نظره وبس
وكأنه نصب نفسه إله يحاكم ويحاسب ويدى خطب ونصايح
لما بغلط انا لوحدي اللى هتحاسب وانا لوحدي اللي هدفع تمن اخطائي
واللي بيكلم وبيحاسب ده مش ملاك
وتجاربي رصيدي فى الحياة
مش صغيرة انا عشان حد يوجهني ويقولى ده صح وده غلط
و من صغري كنت بتعامل على اني كبيرة
مش هاجى الوقتي حد يقولي اعملي ومتعمليش
او اعيش على مزاج حد او ارضي أي حد على حساب حياتي
, حياتي انا بس اللى هعيشها مش أى حد تاني

الشئ الوحيد الجديد السنة دي فعلا في حياتي عالم التدوين
ده بقي ليه بوست لوحده كمان اسبوعين
ان شاء الله عيد ميلاد مدونتي اللي عرفت منها
ناس جميلة جدا جدا هحاول اخليه بوست مش كئيب

Sunday, August 24, 2008

رمضان جانا


بداية رمضان اللى فات كان فى سؤال فى صفحة رأى فى جريده الدستور
بيسأل عن فوانيس رمضان واحساسنا بيها
انا مش فاكره نص السؤال بالظبط ولا فاكره العدد كان رقم كام
بس انا كنت بعت رد على السؤال واتنشر فى اول اربع
من رمضان السنه اللى فاتت
وهاهو بمناسبه رمضان بقى وانى السنه اللى فاتت مكنليش مدونة تلمنى
*****************************
بتسأل على الفوانيس؟ هى اللى موجودة الايامدى فوانيس رمضان بجد؟ لا لا انت شكلك مش واخد بالك اللى موجوده الايامدى مش فوانيس دول بتوع الصين حبوا يضحكو علينا فبعتوهلنا نتلهى فيها. هما يعرفوا ايه عن فوانيس رمضان اللى بجد بتاعة زمااااااااان ايام مكنا صغيرين كنا نخرج نلعب فى الشارع مع ولاد الجيران وكل واحد معاه فنوسه اللى بجد اللى كان فى شمعة ده ياااااه كانت ايام ونغنى حلو ياحلو ورمضان جانا ونفرقع بمب وصواريخ بس للاسف ليه الاحساس ده مبقاش موجود تفتكر المشكلة فى ان الفوانيس مش زى زمان اصل الصنين مش بيعملوا الفوانيس باحساس المسلمين الصايمين اللى عارفين يعنى ايه رمضان فطبيعى جدا ان الفانوس دلوقتى مش بيدى اى احساس برمضان وعلى فكرة انا عمرى مااشتريت فانوس لنفسى اصل حتى لو جبت مين هيسبنى انزل العب بيه فى الشارع زى زمان وبعدين حتى لو نزلت مش هلاقى حد العب معاه بالفانوس . ده غير ان اساسا انى مش مقتنعة بالفوانيس الموجوده حاليا واخر مره اشتريت فيها فانوس كان من اربع سنين لطفل امور قوى وانا بحبه قوى اما بقى مين جابلى فانوس فمحدش جابلى لا السنادى ولا من سنييييين بس تعرف كل سنة بيكون نفسى فى فانوس بس مش اشتريه حد يجبهولى مش بخل والله بس حاجة تانيه لما تلاقى حد فاكرك وبيقولك رمضان كريم وجايبلك فانوس وكل رمضان وانتو طيبين
***************************************
انا تقريبا بقالى سنه فى عالم التدوين
لاء مش سنه بقالى سنه بدون
بس بقالى سنه بتابع مدونات وبزورها وبعلق فيها
ياااااااااااه الايام بتعدي بسرعه قوي
المهم انا هاخد اجازه تدوينية ان شاء الله لبعد رمضان
مش اجازة قوى يعنى هاجى فى نص رمضان كده
احتفل بعيد ميلاد مع مدونتى
انا عارفه انكم هتكونوا صايمين ومعظم الناس هتاخد اجازه
بس برضه هاااجى احتفل بعيد ميلادى هنا
حاسه انى محتاجه اشارك مدونتى كل تفاصيلى
وتقريبا هيكون البوست الوحيد اللى هنزله فى رمضان ان شاء الله
وفى العيد بإذن الله نحتفل سوا بالعيد وبعيد ميلاد مدونتي الاول

كل سنة وانتم طيبيييييييييييييييييين

Tuesday, August 19, 2008

سطرنا الأخير


عندما هممت أن
اكتب سطري الأخير معك
احترت كثيرا فيما اكتب
فأنا استقبلت حبك بأحرف من ذهب
ولكنك لم تعي كلماتي يوما
فلو كنت أدركتها
ما كنت الآن اكتب سطرنا الأخير

***********************
كنت أستمع للحن أهديته لك
قلت لك
أحب هذا اللحن وكلماته من أجلك
فحولت حديثنا لحوار أكثر واقعية
من لحن وأغنية

*********************
تذكرت وعدك بأنك لن تتركني
وها أنا اختم بكلماتي قصتنا وحدي
كما بدأتها بكلماتي
وليس معي
سوى ذكرى كاذبة
ماذا سأكتب ؟
لا ادري
لكنني أحببت
أن أهديك بعض ألم الكلمات
علها تصلك بصدق
لم تحسه أنت في كلماتي السابقة لك

***********************
اهرب من تذكرك لإزدحام الحياة
اهرب من همسك الباقي في أذنى
لضجيج العالم حولي
لضوضائهم وتداخل أصواتهم
اهرب من حنيني
لقسوتي وقسوتك
اهرب من هاتف داخلي
مازال ينادى عليك
و اقتل قلبا
مازال ينبض لك

*********************
تنتهي الحكايات وتمر الأيام
وتبقى دائما في القلب ذكرى
تؤلم أحياناً ونبتسم لها أحيانا
والاهم أنها صارت جزئا منا
واقع ملموس لا فرار منه
إلا لحياة أكثر هدوءاً وسعادة
لكنها حياة قد تأتى
أو

ًلا تأتى يوما

Wednesday, August 13, 2008

طمنى قمرى

تحديــــــث
انضممت مؤخرا لفريق مدونة كلام البنات
بحب اصلا اهيس معاهم جدا
سلوى ، LG
لكم منى كل الحب والود والتقدير
فى موضوع جديد هناك بعنوان نقول ولا منقولش


امبارح بليل
كنت سهرانه لوحدى
ويا القمر
بشكيله همى
واحكيله حكايات عشقى
وازاى قدرى كان معاندنى
طمنى قمرى
وضحك وقالى
ياعبيطه
ليه تحزنى
ده لسه ليكى عندى
مجنون فى ليل تانى
سهران بيحكيلى
وليلاتى بيناديكى
وبيسألنى عليكى
من غيرك تايه حيران
لعنيكى عاشق ولهان
مستنى معادِك يجى
ويقابلك صدفه
فى اى مكان
علشان
يخطفك ويجرى
وترسى معاه

على بر امان
فضحكت ودخلت انام

Friday, August 8, 2008

كدبت عليك


مش انا كبرت شوية
وقصيت ضفايرى
وطولت حبيتين
وبقيت اعرف اكدب
زى الناس الكدابين
عارف اول لما كدبت
كدبت على مين؟
كدبت عليك
لما اتقبلنا بعد سنين
وبنبرة صوت فيها الحنين
قولتلك اشتقتلك
مش عارفه ليه قولتلك ؟
جايز كنت بجاملك
او يمكن برضى غرورك
او حبيت اسعد قلبك
او لحظه حبيت اعيشها
وخلاص عدت
كدبت عليك
لما قولت لسه بحبك
كدبت عليك
لما بكيت
لما قولت خلاص وداع
هو احنا امتى رجعنا
عشان تقولى لقانا ده هو الاخير
ولا اقولك
عادى يعنى
اهو كله خير
مثلت دورى تمام
بقيت شريره
وبألف وش
وبالف لون
وبقيت بغش
وبقيت بخون
علمتنى الكره بجنون
فاكر لما كنت ليك
بر امان
بس دلوقتى مبقتش
ادور على الحنان
مبقتش عندى زى زمان
للمره الاولى اكدب عليك
بس احنا كده خالصين
مهو انت كمان كدبت زمان
ولا انت نسيت
**********
قلبى البرئ مبقاش برئ
لونت جدرانه بلون الجفا
غلفته قسوة
صفيت دماه
مبقاش جواه
غير نبض خالى من الوفا
ملهوش امان
مفهوش مكان
لحلم تانى يملا الفضا
قلبى الحزين مبقاش حزين
مبقاش يحس جرح السنين
بقى قلب خالى من الوجع
حته حجر
مع انه كان
مصبوغ بلون الورد
ويدق دق
اول ما يلمح طيف حبيبه
تحت القمر
يجرى عليه
يلمس ايديه
يحس انه خلاص
ملك الكون باللى فيه
اه منها السنين
وم اللى بتخبيه
لما فجأه نلاقى روحنا
حد تانى غيرنا احنا
****************
انا اول مره احاول اكتب عامى هو تجديد بقى مش اكتر
جت كده استحملوا بقى هههههه

Saturday, August 2, 2008

مزيج من العشق والألم


مزيج من العشق والالم
هو كل ماتبقى من رحلة عشقنا
بعد ان لملمت تفاصيلك وذهبت
كنت اعلم انها ايامنا الاخيره معا
فحينما فقد هاتفى عن طريق الخطأ
نغمتك الأثيرة لقلبي
شعرت أنها بداية النهاية
علمت حينها اننى لن اعيدها
ظننت أنت أنها مثل كل المرات
خلاف من تلك الخلافات التى كانت لا تنتهى
*****************************
مزيج من العشق والالم
شعور بروعة احساسى الذى كان
فمن مثلك يأتينى الحب بدفء
يتقبل جنوني بحب
يمسح دمعاتي برفق
شعور بألم حين اجدنى افتقدك
استيقظ من نومى فلا اجدك
حين تضيع ذكراك في أحداث يومي

*************************
مزيج من العشق والالم
احساس تملكنى فى لقائنا الاخير
عشق جاهدت نفسى الا تراه
نظرة حب سجنتها
دمعة اشتياق أخفيتها
كثير من الالم سيطر على
فخلق قسوة وجفاء ظاهرا
و شعور غريب غيم علينا
افقدنا فرحة اللقاء
فأمطرت سمائنا وجع الايام القادمة

********************
مزيج من العشق والالم
احببتك
كتبتك حروف من اصدق ماخط قلمى
رسمتك حلما ووهبتك عمرا
و اسكنتك عينى
أأحببتني أنت؟
أم
أهديتني وهما ؟
أبيت يوما أن تجعله واقع لنا
أرهقتني الاختلافات بيننا
كانت دوما عائقا
حائطا زجاجيا
خدعتنا شفافيته
فاقتربنا
واقتربنا
وها نحن اصتدمنا
ماعرفنا نتخطاه يوما
رغم ادعائنا الحب
فهل كان حبا حقا؟

*****************
مزيج من العشق والألم
هذا الإحساس الغريب الذي
يذيب القلب رقة
ويذيق الروح فرحة
يتحول لوجع في القلب
وانهزام في الروح
وذكرى تغدو وتروح

Thursday, July 24, 2008

لحظــات النهايـة


عندما يتصيد كلا منكما الأخطاء للثاني فأعلما أنكما وصلتما للنهاية
عندما تتبادلان الاتهامات من جرح ؟ ومن خان ؟
ومن كان باق على عهده فاعلما أنكما في مفترق الطرق

عندما تكون الجراح هي فقط ما بقيت بينكما في كل اللحظات
فاعلما أنكما على مشارف طريقين مختلفين

عندما يتمسك كل منكما بموقفه صح كان أو خطأ
فأعلما أنكما لم تعدا قلب واحد
عندما يفقد الحب رونقه بينكما فأعلما أنكما لم تعدا محبين
عندما تشتاقان فلا يبادر أحدكما بالسؤال عن الأخر
فأعلما أنكما فقدتما بينكما الحنين
عندما يهم أحدكما بغلق تلك الصفح التي كانت
فأعلما أنه لا مجال للعودة من جديد
عندما يصبح الألم كل ما تبقى من قصة عشق بينكما
فأعلما أنكما لم تعدا عاشقين
عندما تقسو القلوب ويضغط كلا منكما على جراحه بقوة

فأعلما أنكما أبدا لن تعودا كما كنتم
عندما تختلفان فتتحجر الدمعات في الأعين ولا تنهمر عند الفراق
فأعلما أن إحساس بينكما قد انهزم
عندما تنكسر بداخلكم فرحة اللقاء فأعلما انه قد حان وقت الفراق
عندما يحدث كل ذلك اعلما انه كان هناك خطأ ما منذ البدايات
فلو كان حبا حقا لم يكن ليجرح أو يؤلم ويصير ذكرى مع الأيام
ولو كان حبا حقا لما كان البعد اختياركما
وما انتهت قصتكما بإرادتكما
ولكنها حقا أقــدار

Monday, July 21, 2008

تاج رابع وخامس

تحــديـــــث
اصل انا فضيت للهانم الصغيرة كل شويه
عايزة انزل موضوع عايزة اشوف التعليقات
فضيت انا خلاص لاء وايه اجى اعلق الاقى حسابها هو اللى مفتوح
ويتنشر التعليق بيه وحاجه هنا
غلطة ان البنت دى عرفت سكة المدونات اصلا
المهم هى نزلت موضوع جديد على مدونتها امى ثم امى


مفيش فايده تاج الاحلام ده حاولت ازوغ منه كتير بس بيلف ويرجعلى تانى
ههههه المره دى مدحت مررلى تاجين شكرا بجد يا
مدحت كنت محتاجه اكتب فى حاجه مختلفة
التــــــاج الاول
اذكر 16 صفة عن نفسك؟
اعتقد انى قولت منهم 10 قبل كده فى تاج 10 اشياء عن نفسك

يبقى كده فاضلى 6 اه هى عافيه بقى ملكوش عندى غير 6 صفات بس ههههههه
1- اسمى ساره سامعه ناس بتقول قديمه يالا بقى معلش بحب اسم رحيل جدا وبحسه قوى

ب تجارة ادارة اعمال 2005
2- بشتغل إدارية فى احد المعاهد الازهرية الابتدائية
وبكره شغلى جدا جدا جدا
3- للوهلة الاول هادية جدا وعاقلة جدا بس انا مجنونة جدا اصلا
4- فى شغلى بكون بشخصية ومع اصحابى شخصية
ولما بكون مع ناس لوقت محدد بشخصية تالته
المهم انك كل حد من الناس اللى بتعامل معاها لما بيشوفنى فى مكان غير
اللى متعود عليه فيه بيحس بفرق وبيستغرب
، بس اكيد فى حاجات ثابتة مش بتتغير ،المكان الوحيد اللى بيجمع كل شخصياتى هو مدونتى
5- فوضاوية جدا فى افكارى وفى طريقة حياتى لما بتطق فى دماغى حاجه بعملها

يعنى مش بعرف اعيش بنظام واحد جربت قبل كده اعمل جدول تنظيم وقت
بعد محاضرة لادارة الوقت وفشلت جدا انا مش بحب امشى بالورقه والقلم بحس بملل جدا
بحب اعيش حياتى كده زى ماتيجى واستمتع بلحظاتى ومواقفى المفاجأة اللى بيكون مش متخططلها
المشكله انى فعلا تعبت من الحياه بالشكل
6- اوقات بوصل لمرحلة حزن غير عادية بحس انها هتموتنى

او هوصل بعدها لحالة من اللامبالاة وانى قلبى اسود جدا وانى مش مسامحة اى حد جرحنى او قسى عليه
اوقات تانيه بحس انى منطلقه جدا وبعيش حياتى بمنتهى المرح والسعاده والصفاء الداخلى
وانى مش زعلانه من اى حد ومش شايله اى قسوه جوايا
7- بستمد كتير من قوتى وطاقتى من حب الناس ليه ومن ابتسامتهم الصافية لما بيشوفنى

اكتر دافع بيخرجنى من اى حالة حزن سعادتهم لما بحاول اخرج وارجع معاهم زى ماكنت
اصحابى بحبكم جدا
يالا سبع حاجات اهو اى خدمة
-------------------------------------
تــــاج الاحلام
اللى ياما هربت منه لامفر
أذكر أحلاما تخص ماضيك كنت هتتخلى عن إيه فيهاوهتتمسك بأيه لحد دلوقتى؟
1- حلمى انى اكون صحفية او مذيعة او مرشده سياحيه اومضيفة طيران
طبعا هتخلى عنهم كلهم مبقاش فى مجال انه يتحققوا
2- انى ادخل كلية تجارة قسم ادارة اعمال الحمد لله اتحقق
3- انى لما اروح الكلية مرجعش البلد تانى بكرها جدا

بس للاسف رجعت – بس الحلم ده انا مش هتخلى عنه
4- كان نفسى اسافر بره مصر جدا لاى بلد اجنبى بس دلوقتى بقى اى بلد عربى اجنبى

المهم اسافر بره مصر- بس ارجع تانى متكونش هجرة-
5- كان نفسى اشتغل جدا فى مجال دراستى يا اما فى مجال الاستشارات الادارية او انى اكون سيدة اعمال

– وده انا قربت افقد الامل فيه-
6- فى بداية التزامى من اربع سنين كده كان حلمى الوحيد فى الفتره دى انى اكون داعية
اذكر احلام تخص مستقبلك وماتتنماه منها؟
1- نفسى ارجع تانى اقرب من ربنا زى ماكنت فى بدايات التزامى
2- عايزه اسيب شغلى الحالى ومش ناوية فعلا استمر فيه عشان كده

انا بكره الشغل الحكومى جدا لابعد الحدود ده غير انه اصلا مش مناسب لشخصيتى
3- امنية حياتى ابعد عن البلد هنا واعيش فى المنصوره او بورسعيد او بره مصر خالص
4- نفسى ابنى بيت صغير وهادى واربى ولادى صح واعلمهم يعنى حياة

وازاى يكون عندهم هدف وليهم دور فى مجمتعهم وانهم يكونوا ايجابين
وقررت لو حصل نصيب واتجوزت فى يوم انى مش هشتغل نهائى رغم حبى للشغل جدا
وانى اوجه طاقتى لبيتى وللعمل التطوعى الاجتماعى
5- بتمنى اعيش لحظة هدوء من غير قلق وتفكير وزحمة ودوشة وحزن وكأبة وملل
اذكر شخصين على الاقل متواجدين فى حياتك كنت تتمنى وجودهم من قبل؟
كل حد بنعرفه بيكون مناسب للفتره اللى هو ظهر فيها اكيد وجوده فى الوقت ده لحكمة ما
انا شايفه ان كل حد موجود فى وقته المناسب معايا
المشكلة فى كيفيه وجوده والطريقة اللى بيكون موجود بيها
يعنى هو موجود بس مش زى ما انت عايزه او بتتمنى
أذكر شخصين غير متواجدين فى حياتك وتتمنى وجودهم مستقبلا في حياتك وحياة أولادك ؟
محدش عارف الايام مخبيه ايه ولا المستقبل هيكون ازاى عشان كده معرفش هتمنى وجود مين
****************************************
انا الحمد بقيت كويسة بدأت اخرج من حالة البوست اللى فات بس عاملة زى اللى كانت رجلة مكسورة وفك الجبس وبيمشى بحذر قوى رغم انها ممكن متكونش وجعاه حاسه انى عايزه ارجع بس براحة واحده واحده بس بدأت اخرج ونزلت قابلت اصحابى فى الجمعية كانوا مبسوطين قوى انى رجعت وكمان قررت انى اول لما هقبض هشحن واكلم كل اصحابى اللى من زمان مش كلمتهم ورشه رسايل جريئة انا كنت مقصره مع ناس كتير وورايا زيارات كتير وناس كتير زعلانه منى وناس كانت زعلانه عليه بس انا هصالحهم كلهم ان شاء الله وبجد شكرا للناس اللى بتستحملنى هنا وبحسهم قريبين وبحس كلامهم وبيفرق معايا جدا رغم البعد

Friday, July 18, 2008

صمت وعزلة


أسير في الطرقات في استهتار تام اعبر طريقي بلامبالاة متناهية
أسير بين السيارات كأنني لا أراها
شعور بالا شعور
و بعيناى ارسم فى ذهني صورة لكل ما أراه يهمني أول لا يهمني
فقط أتأمل كل شئ كي اصل إلى لا شئ
فقط هي نظرات بتمعن من اجل الهروب من تفكير يقودنى لجنون أكيد
سيارات محلات أناس واقفون سائرون أو ينتظرون
كل منهم وحده حكاية مستقلة يتشعب منها عدة حكايا أخرى
يتكون من خلالها قصة هذا العالم التي لا يعلم متى ستنتهي إلا الله
ولكن هل منهم مثلي من يمشى متأملا هكذا في الوجوه دون سبب يذكر
شئ غريب كلهم لهم نفس الملامح حزن دفين وألم السنين
وذكريات لم يعد لديهم وقت ليتذكروها
حتى شعورهم باللامبالاة هم أيضا لم يعودوا يبالون
سوى بأنفسهم مأكلهم مشربهم حياتهم الخاصة
حريصون كل الحرص على عملهم وان كانوا لا يحبوه
ولدى كل منهم شئ في حياته يتشبث فى الحياة من اجله
ليس حبا فيه بقدر ما هو واجب أو تعود آو لأنها سنة الحياة
عنى فقدت كل إحساس بأهمية اى شئ
هذا الشعور الذى يدفعك للخروج من منزلك صباحا لتعمل
أو ترى أصدقائك أو تجدد في حياتك
لم يعد لدى شئ مهم اصابتنى بلادة فى مشاعرى وعواطفى
أصبحت لا احزن لا افرح ولا حتى اشتاق لأحد
فقط صمت و ذهول وانتظار لمجهول لن يأتي
فقدت قدرتي على البوح من خلال تحريك شفتاي
كم صارت الكلمات حقا ثقيلة
عزلة أدخلت نفسي فيها بعيدا عن أصدقاء و أقارب
لا أريد أن أرى احد أو أتحدث او يسألني احدهم
هذا السؤال السخيف
جدا مالك؟
ويليه حوار أسخف انتى متغيره مش انتى ضحكتك ابتسامتك فين؟
نشاطك حيويتك انطلاقك؟
هتفضلى كده كتير؟ طيب والحل انتى مبسوطة كده؟
معقول كل الناس غلط وانتى اللي صح؟

ولا اجد إجابات لهذا الحوار السخيف جدا الذي صرت اسمعه يوميا
سوى ان اقلب الموضوع تهريج أسخف يزيد سخافة الموضوع
فيشعر الطرف الأخر بسخافة الموقف وينتهى كالعادة
بغضب الطرف الأخر ويأسه من الكلام معي
وضيقه من برودي فى الرد عليه
اضحك وأقول
مش دايما كانت كل الناس بتقولي أتهدى
انتى مش بتتعبى سفر وخروج وشغل وأصحابك مش هتبطلى تنطيط
ادينى اتهديت

فعلا اشعر جيدا بهذا المعنى بداخلى فعلا اتهديت قوى من جوايا
لم يعد بداخلى هذا الذى كان
تنتابنى حالة كسل وخمول وارهاق مستمر لم اعرفها من قبل
ليس كسل خارجي بقدر ماهو كسل فى كيانى الداخلى
تعبت حقا دوما كنت اتمنى لحظة هدوء فى حياتى
لم تأتى ابدا وان ظننتها اتت اذ بى اجدها سرابا ووهما
فهربت الى نفسى ابحث عن هدوئى وحدى علنى اجدنى
علنى ذات يوما اجد لدى تلك الطاقة التى كانت يتحدث بها الجميع
والذى كان البعض ينتقدها ويستنكرها
لم يطالبون بها الان؟
فقدتها وفقدت معها الكثير من احلامى
فقدت قدرتي عليها وأنا التي كم عشقتها
وعشقت هروبي إليها فطالما كانت احلامى جنتي
احلامى الماضية أخذت طريقها للزوال
وأحلام حاضري باتت مستحيلة في ظل الأوضاع الراهنة
أحلام مستقبلي لم يعد لها ملامح
فقدت ريشتي التى كنت ارسم بها احلامى الجميلة
حكاياتي التى كنت أعيش فيها ضاعت منها تفاصيلها
فقدت أملى ان تتحقق يوما
فقط أريد صمتا لا ينتهي
ليس حزنا و لا إحباطا و لا اكتئابا
هو فقط فقدان لكل المشاعر حلوها ومرها
لاشئ حقا لاشئ سوى فراغ بداخلى وسراب
طالما حاولت الهروب منه لكننى لم اعد اجيد فن الهروب
***************************************
تعليق ساجى اخى الصغير
والذى يأتى دوما اروع مايكون بجد شكرا جدا جدا ليك يامصطفى
الفراغ الجاف يتسكع بداخل الروح ..يـُكبل قدرتها على النهوض والنجاح .. يقضي على محاولاتها الضعيفه وليده الآن قبل أن يكتمل نموها .. لابد من قتل الفراغ بالعمل والهدف .. حلم الغد الباسم ..الأمل في حياه أفضل .. أين ضاعت الأحلام؟؟ أظنها توارت خلف حجاب سميك من دعوى الا فائده .. سحقا وبوارا ً لها من دعوه !! بل - على النقيض- لابد من قيمه مضافه للحياه من خلالك .. تـُأثر وتتأثر .. حياه ساكنه بلا تفاعل مع الناس تـُعـد موت .. تحلل لكل نبض ونفس أثناء التخلق ... الصداقه معنى نبيل . قل من يحظى بصديق يحتضنه ويخفف عنه .. نلهو نلعب ونقضي أوقات .. أوليس هذا بهدف !! ترويح عن النفس .. نتعاون على البر سويا .. كلها منفعه .. المرء إن تـُرك وحيدا ً أصبح شيطانا ً يفتقد لواعز يعيده إلي الطريق إن ضل وتاه ... عودي يا حياه إلي النفوس
-------------
***********************
ملحـوظــــة
بقالها مدة بتزن عليا عايزانى اعملها مدونة
وانا مكبره منها هو باين كسل منى
المهم هى زهقت واشتكتنى ليوما هههههه فهيام عملتلها مدونة
اه نسيت اقولكم انى بحكى على اختى الصغيرة
جــوجـــو

Thursday, July 17, 2008

حـنـيـــن



اشـعـر بحرقـــة فى القــلــــــب
حــيـــــن اقــــرأ كلمـــــــــــات
كــــــنـت كتبتـهــــا لـــــــــــك
وبـحـنيـن قاتــل حيـن اقـــــــرأ
كــلـــمــــة شـــــــــــــــــــــوق
وبـطعــم الحـب حيــن اقــــــــرأ
كـــلــمــــــة عــشـــــــــــــــــق
تنتـابي حـالة من النشـــــــــوة
وتســــرى في جســدي رعشـة
حــيــــــن أتذكـــر قولــــــــــي
احــبـــــــــــــــــــــــــــك أنـــت
احــبـــــــــــــــــــــــــــك أنـــت
احــبـــــــــــــــــــــــــــك أنـــت
كــنت ارددهـا كثيـــرا لـــــــــك
اعـــــشــق صداها لـدى ولديـك
مـــــذاقـهـــــا بــــداخلــــــــــي
يـأخذنــي لعوالـــــــم أخــــــرى
تُـنسينـي فيها رائحة الجـــرح
أذوب بيــن أحـــرف كلمـاتـــ
ـك
آتـــوه في سراديـب الذكريــــات
فيـأتينـي صــــدى صوتـــــــــك
ورقــــــــــة هـــمسـاتــــــــــــك
لأعـــــــــــــود بـرفــــــــــــــــق
أعــــــــــــــود
ليـــــــوم كـــــــان بـيـنـنــــــــا
لحلــــم كان يسكـن وجداننــــــا
وإذا بـــــــــــي
يجـــذبني الـــــــم الفــــــــــراق
وتنعـينــي ادمـــــــع عـينـــــــي
وحــــدك هنــــا
وهـــــو هنـــاك
*********
تحـــديـــث
بقالها مده بتزن عليه عايزانى اعملها مدونة
وانا مكبرة منها هو باين كسل
المهم هى زهقت منى واشتكتنى ليوما هههههه فهيام عملتلها مدونة
اه نسيت اقولكم انى بحكى على اختى الصغيرة

Wednesday, July 16, 2008

يوما




النهاردة عيد ميلاد حبيبة قلبى المدونة الجميلة جدا والرقيقة جدا يومااااا



بما انى بعيد عنها للاسف النهاردة و بجد كان نفسى
اكون معاها قوى قررت احتفل بعيد ميلادها هنا معاكم

يالا حالا بالا بالا حيوا ابو الفصاد هيكون عيد ميلاده الليله

اسعد الاعياد فليحيا ابو الفصاد هييييييييييييييييييييييييييه


يالا بقى نطفى الشمع طفوا النوور
الكبريت فين سكوووت هدوووووء

ودى بعد ماطفينا الشمــــــــــــــــــــع


وبسكــــــــــــــــوت وحلويـــــــــــــــــــــــــــات






وشوكلاتـــــــــــــة كمااااااااااااااااان


ودى احلى هدايــــــــــا لاجمـــــل قلـــــــــــب


هنـــاك انــاس يمــــرون بحياتنـــا
فـــلا نذكــر حتــى اسمـــائهــــــم
وبعــض منـــهــم يمـــــــــــــرون
بالذاكــــرة مـــــر الكـــــــــــــرام
واخرون يرحلون فنسعد لرحيلهـم
ومنهم من تكون ذكراه وجع لنـــ
ا
وفيهـــ
م مــــن نذكـــره فنبتســـم
وقليـــــــل مــــــن
نـفـتـقـدهـــــم
ولكــــــــــن الاكثـــــــ
ر روعـــــة
عندمــــ
ا تجدهــم يشعرون بـــــــك
رغـــــم بـعــــــــ
د الـمـسـافــــــات
تجد طيفهم يمسح دمعات العــيــــن
رغـــــــم كـــــــــل الـمســـافــــات
تحسهم معــــك فى كــل اللحظـــات
بالـقـــــــــــــــــرب دائـمـــــــــــا
فى القـلـــــــــــــب دائـمــــــــــــــا
رغــم اختـــــــــــلاف الاوقــــــات
هم دائمـ
ا اقــــــــــرب مايكــــــــون
واتســـــ
ائــــــل كـيــــــــــــــــف؟
ولكنها كانــــت دائمــــــ
ا هكـــــــذا
قريبــة الى ابعــــــد الحـــــــــــدود
صديقتـــــى الجميلـــة هيامــــــــى
كــل عـــــام وانتـى انتـى صديقتـى
كـــل عـــــ
ام وانتــى قريبــة منـــى
كــــل عـــــام وانتــى بألف ألف خيـ
ر
كــــل عــــام وانتــ
ى رقيقـــة دائمـــا
كــــل عـــــام وقـلـبــــــــك دائمـــــا
ينبـــــض بحــــــــــب اصــدقـائـــــك
كــــــل عـــــام وانتــــى نقيــة شفافة
كــــــ
ـل عــــــــام وانـتـــى مــعـــــى
رغـــــــــم بعـــــــد المســـافــــــــــات