Monday, June 28, 2010

فوضى الهوى



بعد رحيلك
تبقى مشاعرنا مبعثرة فى المكان ........ تطاردني فوضانا المحببة التي نخلفها بعد كل لقاء ..... اتركها كما هي أأتنس بها فهي عزائي الوحيد فى الغياب

هنا أحلام صبانا المنقوشة فى مخيلتنا منذ بداية الزمان ..... تلك التي رافقتنا منذ الصغر ...... والتي كلما صعدنا درجة على سلم العمر الجميل بوجودنا معا تلونت بفرحة الاقتراب من واقعنا المنتظر

 وهنا فرحتنا بلقاء الهوي بعد وجع الغياب الذي يحسبه الأخرون أيام .......  أما أنا وأنت ... فأوقاتنا فى البعد سنوات  ..... تنقضى بدعوات منا : يا الله هون علينا أيامنا و لتجعلها لنا كما هي عند  الأخرين ...... أيام

و يبقى الحنين هنا حزين كان يأمل أن يرتوي ........ فلا فى القرب ارتوى ولا فى البعد اهتدى ....... فعجباً لهذا الحنين الذي يظل رغم كل اللقاءات بيينا كما هو ظمآن
وحديث بيننا لا ينضب ........ يحول صحراء البعد بساتين........ نستظل بأشجارها ...... نتهامس تحتها ...... فيطرح عشقنا وردا

وفي الصمت نسائم هوانا تحمل عطرا لا ينتهى اثره حتى فى الغياب

وفي الوادع يرافقنا شوق ..... كان منذ قليل فرحا مبتهجا باللقاء..... ناسيا انه حين تمتد ايدينا بالسلام سيعتصر الما بينها ...... فيفوق من غيبوبة العشق فزعاً على غربة الفراق

هكذا هي الاشياء بعد رحيلك  ..... لا تعي لأي الأسباب ترحل ..... فتظل تطاردني حتى نلتقي من جديد  تتطالبنى بالقصاص لأننا حرمناها متعة اللقاء ........ فترحل أنت وتتركني لها ...... وبرغم الحزن الذي يكتسي المكان لغيابك إلا أنني أبقي على التفاصيل التي كانت بيينا .... وعلى عطر الهوى......... واحلام الصبا....... والحنين ....وعلى اصداء الاحاديث يبننا ........ و ذكرى الصمت وكلام العيون ....... أبقى على فرحتي بك و على هذا الشوق  الذى يصاحب وداعنا الحزين
فرفقاً بي وبذاكرنا المبعثرة فى المكان

11 comments:

رحله البحث said...

رقيق جدا البوست يا ساره
وكويس انك بدأتى ترجعى
انا شعرت فى الفتره الاخيره ان الفيس بووك اخدد من المودنه خالص لدرجه انى حسيت انك يمكن تبطلى

ياريت تلقى نظره على بوستى الاخير وتساعدينى فى الفكره دى لو عجبتك
www.searchjourney.blogspot.com/2010/06/bbb.html

Ask Fatma said...

مازلت فى بعادك اتحول لطفلة صغيرة فقدت ابسامتها ، و لهوها
، و امانها

تحياتى على البوست

MR.PRESIDENT said...

اكثر ما اعجبتني النهاية فقد جمعت كل ذكرياتكم معا ..

"
إلا أنني أبقي على التفاصيل التي كانت بيينا وعلى عطر الهوى واحلام الصبا والحنين وعلى اصداء الاحاديث يبننا و ذكرى الصمت وكلام العيون "

عن جد سلمت الأنامل لأن نهاية القصة في رأيي انك صوغتيها بأسلوب ادبي محترم ..تحياتي

rack-yourminds said...

الاخت الغاليه رحيل

كالعاده بجد دائما بستمتع بكلماتك الجميله

تسلم ايدك

مجداوية said...

السلام عليكم

أولا ألف مبارك لكتب الكتاب
وأسأل الله أن يتمم بالخير ويجمعكما على الحب والخير ويقر أعينكما بما تحبا وترضا
اللهم آمين
ثانيا
سعيدة بالتعرف على مدونتك وقراءة هذه الكلمات الصادقة الرقيقة التي تظلل علينا من وهج الدنيا وآلامها

يا سلاااااااااام

حبه هوا

:)

يا قهلاً يا قهلاً

Malooka Yousef said...

جميل اوى تقبلى مرورى

رحــــيـل said...

رحلة البحث

شكرا جدا يا محمد على تشجيعك
هو فعلا الفيس بوك وااخدني جدا للاسف:(
بس اهو لاواحد بيعرف اخبار الدنيا من هناك
ما اعتقدش انى ممكن فى يوم ابطل اكتب هنا حتى لو فضيت عليا والكل نساها
---------------------------------
فاطمة

تسلمى بجد
وشكرا لمرورك وتعليقك

تحياتى
--------------------------------
الرئيس المنتظر
:))
انااحترم الرؤساء اللى بتبدأ من الصفر فعلا

شكرا جدا ليك بجد
-------------------------------- rack-yourminds الاخ الفاضل

شكرا كثيرا لمرورك ووجودك الدائم مرة اخرى
والله زمااان :))
--------------------------------
استاذة مجداوية

وعليكم السلام
واهلا بيكى جدا اول زيارة نورتينى بجد واسعدنى وجودك
الله يبارك فيك يااارب
وشكرا جداااا على كلامك وتعليقك

حنان سعيد said...

يااااااااااااااااااااااااااه
قد ايه بجد كان واحشني كلامك يا ساره
بجد يا حببتي تسلم ايدك
اول بوست اقرئه من زمن طويل
بس بجد مش عارفه اقولك ايه عليه
احساسك رائع بجد
ربنا يجمعكم ديما في الخير يا حببتي

أتنين حبيبين said...

السلام عليكم
الله عليكى وعلى كلماتك اللى من القلب
مبروك كتب الكتاب ويارب يتمم على الف خير ويجمعكم على خير يارب

تقبلى مرورى الاول وليس الاخير
توتا

رحــــيـل said...

حنان حبيبتى

حمد الله ع السلامة
نورتي يابنتى
انتى كماان واحشاانى جدا واحشنى تدويناتك

شكرا ليكى جدا
:)
-----------------------------------
اتنين حبيبين

وعليكم السلام

اهلا بيكى زيارتك الاولى
شكرا جداا

تنورى دايما

Boky said...

الله :):):):)

ايه دة
البوست دة احساسه راقى وعالى أوى يا سارة فعلا

رائعة منك مفرداته وأحاسيسه
عمللى حالة جميلة أوى وحطنى فيها

بحييكى عليه جدااا