Monday, September 26, 2011

لقاء مدونين فـ المنصورة

واخيرا وكالعادة بعد غياب وبعد رسالة رايحة جاية اكتر من اسبوع بنشوف فيها 
اقتراحات لمكان اللقاء وبرنامج اللقاء ومطعم اللقاء وكافية اللقاء - وده غالبا سبب تأخيرنا فى اللقاءات - مع ان الموضوع في الاخر بيكون سهل وبسيط والمهم انه ممتع جدا اننا نتقابل ونقضي يوم سوا 
ولذا قررنا عمل لقاء اخيرا فى المنصورة يوم الجمعة القادم 30 -9هنبتدي نتجمع الساعة 10.30 صباحا فى كافية هاي لايت قدام بواية الجامعة اللى ع البحر يعنى الناس اللى جاية من برة المنصورة تقول للتاكسي بوابة الجامعة اللى ع البحر 
وبعد الغدا هنروح نادي الكهربا فى طلخا
ولو في وقت بعد كده فـ الغالب هناخد مركب في النيل
واحتمال مش اكيد اننا نروح دار ابن لقمان
للاستفسار والتواصل عشان محدش يقول اننا جيبنا المنصورة توهناه اتصلوا على رقم ندى الياسمين الرقم بيكون مفتوح ايام اللقاءات او من قبلها بيوم او اتنين هذا هو
 0126379796
 اللقاء ده بس عشان نتقابل ونشوف بعض لاننا من زمان مش اتقابلنا
أشوفكم على خير 
----------------
الصورة بعدسة ليساندرا

Thursday, September 15, 2011

على جدار الروح





 على جدار الروح ينحت القدر نقوشا لا يمحوها الزمن
 وتزيد كلما زادت التفاصيل فتزدحم جدارن أرواحنا أكثر كلما مرت الأيام 
 إلى أن نتفاجأ بأنه لم يعد لدينا مساحات لنحفر عليها ما أردنا أن نكون وبالرغم من هذا ومن كونها  تتناقض وتختلف عن بعضها البعض إلا أنها في نهاية الأمر تبقى نقوش على جدارن أرواحنا لا يمكننا التنكر لها
-----------------------------

من محاولات للبحث عني حتي على جدار الروح أربع سنوات مرت سريعاً .. سرعة لا نشعر  بها إلا حين تمر بنا الأيام ...
 فشكراً لكل أصدقائي خاصة المدونين منهم
----------------------------------
إنها محاولات آخرى للكتابة على صفحات الفيسبوك
لمتعابعة الصفحة إضغط
 like
 أو اعجبني
على جدار الروح

Thursday, August 25, 2011

أمنيات كاذبة


هناك فترات من العمر لا نملك فيها سوى الأحلام الوردية نملأ جعبة خيالاتنا بها  لتصبح رصيدنا للمستقبل وما أن يأتينا المستقبل بأقدار آخرى حتى نعي أن هناك بعض الأمنيات من فرط ما نريدها تتحول ليقين كاذب لايسعنا معه إلا أن نصدقه وننتظر حدوثه وما بين فعلى التمني والانتظار تتراكم الخيبات .. وحينها يلزمنا كثيرا من الاكاذيب لنقنع أنفسنا أنه لم يزل أمامنا الوقت لتحقيق ما فاتنا من أحلام ولكن كم يلزمنا من الخيبات لنصدق أننا لا نجيد سوى الكذب على أنفسنا وأننا أضعنا سنوات فى مطاردة فراشات أحلامنا الملونة حين  توحدنا معاها وهربنا ورائها ظناً مننا أننا قادرين على الامساك بها وكلما اقتربنا اكتشفنا أنها لا تعدو عن كونها سراب واهم

فهل يعاقبنا الله بأحلامنا ؟ يمنحنا القدرة عليها لنتعذب بها حين نفاجأ انها تسير فى طريق موازي للواقع لا تلتقيه أبدا .. فلا أحلام تتحول لحقيقة ولا واقع يأتينا كما حلمنا .. فأيهما عقاب الله  قدرتنا على الحلم أم عجزنا عن تحقيقه؟

Sunday, March 13, 2011

مغامرات فرخة في صنية بطاطس


مش عارفة فعلا ابتدي منين من تاريخ اخر تدوينة للنهاردة اكيد حصلت احداث كتير كانت تستاهل انى اقف عندها واكتب عنها .. مثلا تنحي مبارك .. تولي شفيق ... رحيل شفيق .. كم ملفات الفساد  .. احداث الثورة .. فتن طائفية .. احداث ليبيا ... هبل القذافي .. طولة لسان ابنه .. توالي فضائح الداخلية وامن الدولة ... يوووووو رغي السنين فعلا

بس طبعا الاهم من ده كله والحدث الاعظم فى تاريخ البشرية كلها انى اتجوزت يوم الخميس الموافق 3-3 ... وبرضة الأسبوع اللي قبل الفرح  كان يستاهل يكتب عنه سبع تدوينات لوحده اما بقى بقى احداث يوم الفرح نفسه كوم تاني خالص ... كم مفارقات مش عادي انه يتجمع ويحصل وده طبعا كان نتيجة أحداث الاسبوع الي قبل الفرح

ما اطولش عليكم بقى وادخل فى الاهم من ده كله
مقدمة لابد منها
قبل الجواز قضيت 26 سنة معرفش طريق المطبخ ولا ليه دعوة بشغل البيت اه والله انا اقر واعترف انى كنت مدلعة اخر دلع من الشغل للنت ومن النت للشغل ... النت ياااه فين ايام النت والنتيتة والفيس بوك والتدوين والياهو ؟ فين ايام الفضاااااااااااااااا؟
الفضا الفضا انا  بيتهيألي سمعت الكلمة دى قبل كده  .. حاسة انى مش هعرف اتهنى بمعنى الكلمة دى تاني ابدااااااااااااا
المهم بقى انى من تاني يوم الفرح وانا فى المطبخ تقريبا بقضى طول اليوم في ذلك المكان
قضيت تقريبا خمس ايام بعيد تنظيم المطبخ كل يوم واشيل منها احط هنا والكرسي فى نص المطبخ وانا طول اليوم واقفه عليه ومفتحة المطبخ كله لحد ما الحمد لله استقريت 
كان عندى مشكلة فى الحلل ماكنتش عارفه اصلا هو انا المفروض اطبخ ايه فى انهى نوع .. على اساس طبعا انى بعرف اطبخ
المشكلة الاكبر بقى ان كل ما ناكل حاجة الاطباق تتعك وكل ما نشربب حاجة الكوبايات تتحط ع الحوض وكل ما اسخن اكل الحلل تتوسخ من الاخر كده كل شوية الحوض يتملى مواعين مش عارفه ليه ؟. .. مش عارفه ليه بدل ما الناس تجيب اطباق صيني وما شبه ما تجيب أطباق من بتاعة المطاعم ولما ناكل تترمي وكوبايات برضه كده لما نشرب تترمي مش لازم نغسل يعني حتى الواحد يبقى عنده  طاقه ووقت يقعد ع النت ويتفرج ع التى في اللى طول النهار بيكلم نفسه 
وطبعا انا اصلى وابتهل الى الله مش عشان يحفظ مصر من الفتن الطائفية -  انا تقريبا فقدت وطنيتي فى اسبوع جواز اومال كمان شهر هعمل ايه ؟ - المهم انى بصلي عشان غسالة الأطباق تشتغل بقى عشان كده كتيييييييييييييييييييييييير  وانا اللى قبل الفرح كنت بقول - لازمتها ايه غسالة الاطباق ولا ليها لازمة بس طبعا عشان ماما عارفة اللى فيها جابتها انا ايدي ورمت فعلا
و باظت اساسا بقى كلها اصابات وكدمات وتعويرات صغيرات ومن هنا ومن عش الزوجية لأول مرة الاقينى بغنى الاغنية العبقرية اللى بتقول انا مش عارفنى 
من يومين كده بقى قررت اخوض تجربة الطبيخ للمرة الاول - كنت مقضياها تسخين اكل قبل كده- ومن كتر ما ماما قالتلى انى مش هعرف الفراخ من البط اللى فى الفريزر كنت متلخبطة فعلا بس الحمد لله خدتهم بالشبه يعنى
وطلعت فرخة ونقعتها فى ميه دافية ونسيتها ما افتكرتهاش تانى غير المغرب كده قولت بقى لا مفر طالما مافيش عندي دباديب بتتحول لفلبنيات والفرخة زى ما سبتها يبقى محدش هينقذها من الغرق غيري .. واتجهت للفرخة عشان اجهزها للطبيخ ودي كانت أول مره تقريبا ...  وكات يع فيها دم ويع فيها بواقي حاجات مقرفة وانا قررت احميها بالملح عشان تنضف وتبقى فرخة بنت ناس 
امجد يروح ويجي يلاقينى لسه بنضف فيها -هى تقريبا اخدت وقت تنضيف اكتر من الطبيخ نفسه لانى كنت قرفانه جدا ومش عارفة اساسا هو انا المفروض اشيل ايه واسيب ايه مع انها اصلا كانت متنضفة - امجد لاقاني مطيرة ربع الفرخة قولتله دى فيها دم رد عليا  وقالى اومال كنتى فاكرها ماشية بالبنزين ؟ وقف معايا وساعدنى لحد ما اقطعناها - ربنا يصبره بجد بس انا من اول يوم وانا عرفته انى مش بعرف اطبخ اساسا وانى مقررة اتعلم فى بيتي والصراحة هو صابر ومتعاون ومتفهم ... وبيشتغلني طول اليوم :)  
وجهزت الصنية وقطعت البطاطس وولعت عليها وشوية شميت ريحة حريييييق ببص عليها لاقيت ارضيتها اسودت احبطت بصراحة قولت انقذ ما يمكن انقاذه قبل ما أمجد يجي وشلت اللى اتحرق منها و داريت اثار الشياط وكان المفروض تتدخل الفرن شغلته وبعدين خفت ينفجر فيا فطفيته واتصلت بأمجد واعترفتله ان الصنية اتحرقت وانه لازم يجى عشان خايفة اولع فرن البوتجاز فطلع ودخلناها الفرن شوية وخرجناها وكانت ريحتها جامدة جدا وطعمها كمان
مش رأي ده رأي أمجد يا جماعة بالرغم انه اتغدي يومها بعد العشا
المهم ان أول أسبوع جواز عدى بخساير قليلة الفلفل الاسود ادلق .. ترنج أمجد بهت عليه لون فى الغسالة ... براد الشاى باظ ... اصابات وتعويرات متعددة فى ايديا - هجيب جوانتى ان شاء الله اكيد - واحتمال اعتصم قدام باب الشقة لحد ما أمجد يجيبلى فليبينية
ومن موقعي هذا أحب أهدي لكل البنات أغنية ماتحسبوش يا بنات ان الجواز راحة .. ومهما نتعب نقول تعب الحبيب راحة
:)
 

Tuesday, February 15, 2011

Monday, February 7, 2011

فليذهب النظام للجحيم


أدمت قلبي وأبكت عيني .. رحم الله شهداء الثورة


لا توجد كلمات للتعليق على هذا المشهد
فقط ادعوا لها .. فعزائها الوحيد الان هو رحيل نظام كامل قتل فلذة كبدها هى ومثلها كثيرات فلنصمد على الأقل من أجلهن

Saturday, January 1, 2011

سيدة في آوان يزيد

ياروح مداين مصر مدي رقابك العاليين
وإلبسي الفجر إبتسامة
وعقد فرح ضنين
طبطبي على ورش لما يقرا ربع ياسين
مسلمين والحزن قبطي في الخميس والأربعين
..ياروح مداين مصر مدي رقابك العاليين
واسمعي همس المحبة
في الكنيسة طنين
قصيدة سيدة في آوان يزيد لــ أمجد القهوجي


كلمات القصيدة هنا